إدانة شاب من الشمال بقتل الفتاة وجدان أبو حميد من كفرسميع طعنًا مع سبق الاصرار عام 2016

أدان قاضي المحكمة المركزية في حيفا اليوم الأربعاء شابًا من سكّان الشمال بقتل الفتاة المغدورة وجدان أبو حميد (16 عامًا) من كفرسميع طعنًا مع سبق الاصرار والترصد.
 
وكانت قد وقعت جريمة القتل البشعة منتصف شهر ديسمبر من العام 2016، حيث أقدم المتهم والذي كان قاصرًا (17.5 عاما) لدى تنفيذ الجريمة بطعن وجدان عدة طعنات بمختلف أنحاء جسدها في متنزه قرب كفرسميع.
وتمّ تقديم لائحة الاتهام ضدّ الشاب المذكور خلال شهر يناير 2017، أي بعد تحو شهر من وقوع الجريمة.
 
وجاء في بيان صادر عن الشرطة في حينه : “مع انتهاء الشرطة من تحقيقاتها في ملف شبهات جريمة قتل الصبية الفتاة المرحومة سكان احدى القرى في الجليل الاعلى في الشمال، نحو 16 عاما بوفاتها وهي طالبة مدرسة التي كان قد تم العثور ظهيرة يوم الثلاثاء الموافق 20.12 الفائت وعلى جسمها علامات عنف شديدة، وذلك في متنزه بالجوار من بلدتها هناك، وبالتالي مباشرة الشرطة بأعمال البحث والتحقيق في التفاصيل والملابسات تحت ظلال أمر حظر نشر حول أي من تفاصيلها ، تم نهار اليوم الاثنين ومع التقدم بلائحة الاتهام ضد المتهم الضالع بجريمة قتلها وهو شاب 17.5 عاما ، من السكان بالمنطقة هناك، وذلك في المحكمة المركزية في حيفا، الغاء أمر حظر النشر ، جنبا لطلب تمديد فترة اعتقال المتهم حتى الانتهاء من كافة الاجراءات القانونية القضائية بحقه”، وفقا للبيان.
 
وأضاف البيان: “هذا ووفقا لمادة التحقيقات، انتظر الشاب المتهم ظهيرة نهار يومها الفتاة المرحومة وهي في طريقها من مدرستها عودة نحو منزلها ملتقيا اياها موجها اياها نحو المتنزه، مكان تنفيذ الجريمة، حيث تطور جدال فيما بينهما هناك اقدم خلاله المتهم على طعنها طعنات كثيرة أدت الى قتلها ومن ثم هرب من المكان مع توصل الشرطة التي هرعت الى المكان مع استلامها اخطار حول العثور على جثة المرحومة الى هويته سريعا وترجيح شبهات ضلوعه واعتقاله في نفس اليوم”، وفقا للبيان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.