فيديو لرجل ينتحر في النيل يشغل المصريين… ومفاجأة صادمة

شغل مقطع مصور انتشر خلال الساعات الماضية، المصريين بشكل واسع، إلى أن تدخلت السلطات كاشفة معلومات مفاجئة.

فقد أظهر الفيديو رجلاً يحاول الانتحار برمي نفسه إلى نهر النيل من جسر عالٍ، بسبب حرمانه من رؤية أولاده، كما زعم، ما أثار بلبلة واسعة حول القصة.

video

صدمة ومفاجأة
إلا أن الصدمة جاءت بعد أن كشفت وزارة الداخلية المصرية في بيان نشرته على حسابها الرسمي في فيسبوك، أن المقطع المتداول مغلوط.

وأوضحت أن قسم شرطة القاهرة القديمة توصّل إلى أن الرجل الذي افتعل عملية انتحاره، تعاون مع 7 أشخاص من بينهم 3 سيدات لتدبير الأمر.

كما أعلنت أن “المنتحر المزعوم” أقر فعلاً بانفصاله عن زوجته منذ عدة أشهر وعدم تمكنه من رؤية أطفاله، ففكر في تصوير الفيديو وادعاء الانتحار في محاولة للضغط على الزوجة ودفعها للتراجع عن موقفها.

ورّط والدته أيضاً
واعترف الرجل أنه اتفق مع أحد المتهمين لتصويره حال قيامه بتوجيه رسالته والقفز عقب ذلك من أعلى الجسر على أن يقوم 3 آخرون بانتظاره أسفل الجسر في مركب وانتشاله من المياه بمقابل مادي.

كذلك أقر بأنه اتفق مع إحدى المتهمات ووالدتها لعمل مونتاج ونشر الفيديو على مواقع التواصل الاجتماعي.

وأكد أيضاً أنه اتفق مع والدته وسلمها أوراقا كوصية، فأعلمت الأم أشقاءه بذلك لإيهامهم بأنه ينوي “الانتحار”، وتكتمل روايته.

يذكر أن الوزارة أعلنت اتخاذ الإجراءات المناسبة بهذه القضية التي شغلت المصريين إلى أن تبيّنت حقيقتها.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.